الأخبار

“مستقبل وطن” يحتفل بعيد المرأة.. ويستعرض أهمية التعديلات الدستورية

كتب: سعد الشافعي

 ندوات موسعة في الواحات البحرية لتوعية المرأة للمطالبة بزيادة كوته المرأة في البرلمان برؤية سياسية واضحة لا تبتغي غير مصلحة المواطنين ومساندة القيادة الوطنية للبلاد يسير حزب مستقبل وطن بكل ثقة نحو بناء دولة مصرية حديثة تتناسب مع حضارة وتاريخ مصر الذي يمتد لآلاف السنين.

ومنذ تدشينه ويقوم الحزب بمساندة الفئات التي تستحق المساندة ولا تتوقف فعالياته للتخفيف والترفيه عن المواطنين، ففي الجيزة نظمت أمانة مستقبل وطن تحت قيادة النائب علاء والي. والنائب عبد الوهاب خليل وبرعاية أمانة المرأة بالجيزة السيدة ماجدة أمين، وأمانة الحزب في الواحات البحرية بقيادة د مدحت موسي عبيد وأمينة المرأة عزيزة العشري ندوة بعنوان «انزل شارك قول رأيك»، وذلك لتوعية المرأة بأهمية المشاركة في هذا الاستحقاق وتم خلال الاحتفالية شرح التعديلات الدستورية المرتقبة والضرورة الملحة لإجرائها حتى تستقيم الدولة المصرية، خاصة أن هناك بنودا في الدستور نصت على عجل نتيجة الظرف التاريخي الدقيق الذي كتبت فيه. وتفاعلت الحاضرات مع التعديل الوارد على المادة ١٠٢ والذي يدعم الوجود السياسي للمرأة المصرية بعدد لا يقل عن ربع مقاعد مجلس النواب ، ما يعد انجازا تاريخيا لم يسبق إليه أحد.

وتجتهد قيادات وأمانات مستقبل وطن مع الرؤية الشاملة للقيادة السياسية التي تستند على تحديث مصر في كافة المجالات وفي مقدمتها إصلاح الحياة السياسية بما يتناسب وتاريخ الحكم والديمقراطية في مصر الذي يمتد لأيام ملوك الفراعنة إذ أن مصر علمت العالم أسس الحكمة والسلطة والإدارة والري والتعليم وتنظيم الجيوش، وتحتاج لدستور يكون على قدرها.

كما حضر الندوة، رئيس الوحدة المحلية تيسير عبد الفتاح ولفيف من السيدات السيويات والواحات القريبة، وقد عكست الندوة مدى الفهم لدي سيدات الواحة واقتناعهن بضرورة حصولهن على مكاسب أكثر في الفترات السابقة.

يذكر أن حزب مستقبل وطن ينظم كل يوم تقريبا فعاليات وندوات تدريبية وتثقيفية على مستوى قرى ونجوم الجمهورية، تستعرض فيها كل تطورات الحياة السياسية والاقتصادية وتقدم برامج توعية وتنموية فضلا عن مشروعات اقتصادية لأصحاب الدخول البسيطة، فضلا عن مساندة محدودي الدخل في كل مكان عبر القوافل الطبية والإنسانية وتقديم الإعانات الطبية والخدمة خاصة الأغطية والملابس لمواجهة موجة الشتاء القاسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.