الأخبار

النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب تنعي ضحايا محطة مصر

نعت النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، برئاسة عبد المنعم الجمل، نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، ضحايا حريق قطار محطة مصر أمس، متمنية الشفاء العاجل لجميع المصابين.
وشدد عبد المنعم الجمل، على ضرورة تقديم المتسببين في الحادث للمحاكمة العادلة الناجزة، لاسيما وأن مسلسل الإهمال لا يزال يضرب عدد من مؤسسات الدولة وعدم المحاسبة يدفع بمزيد من الأزمات والكوارث.
وقال الجمل: من أمن العقوبة أساء الأدب، لذا فإن العقاب الرادع سيكون خير وسيلة للرد على كل من تسول له نفسه التهاون في عمله، خصوصا بعدما تبين تحرك القطار الذي اصطدم بالرصيف من دون سائق.
وأشار نائب رئيس اتحاد العمال، إلى أن استقالة وزير النقل ليست حلا للأزمة، ولكن يجب أن يأخذ كل مهمل عقابه، خاصة وأن ما شهدته البلاد أمس فاجعة حقيقة تسببت في حزن كل المصريين.
وطالب الجمل، مجلس النواب، بتشريع يضمن توقيع عقوبات رادعة للمهملين في العمل، وممن يتسببون في إراقة دماء الأبرياء.
على جانب آخر، أشاد عبد المنعم الجمل، بما شهدته المستشفيات المحيطة بمكان الحادث والتي شهدت إقبالاً كثيرا من المصريين للتبرع بالدم للمصابين، فضلا عن بسالة أبناء الشعب المصري الأصيل الذين كان لهم دور في إنقاذ ما يمكن إنقاذه أثناء وقوع الحادث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.