الأخبار

“المصري” يلتقي بالعاملين بشركتي مصر للطيران للأسواق الحرة و الشحن الجوي

في إطار اللقاءات الدورية التي يعقدها الفريق يونس المصري وزير الطيران المدني مع العاملين بوزارة الطيران المدني وشركاتها التابعة من أجل التواصل المستمر والدائم معهم، التقى اليوم وزير الطيران المدني بالعاملين بشركتي مصر للطيران للأسواق الحرة والشحن الجوى بنادي ايروسبورت بحضور الطيار احمد عادل رئيس الشركة القابضة مصر للطيران والطيار باسم جوهر رئيس شركة مصر للطيران للشحن الجوي ورضا متولي رئيس شركة مصر للطيران للأسواق الحرة ولفيف من القيادات والعاملين بالشركتين.

وفي بداية اللقاء قام اللواء نبيل سلامه رئيس مجلس إدارة شركة إيروسبورت للخدمات الرياضية والترفيهية بتقديم عرض توضيحي عن ما تم إنجازه من رفع كفاءة وتطوير البنية التحتية والمرافق والخدمات المقدمة إلى الأعضاء من أبناء قطاع الطيران المدني وخارجه كما استعرض التحديات والخطط المستقبلية.

وقد وجه وزير الطيران بسرعة الإنتهاء من جميع الأعمال الإنشائية والخدمية وتذليل جميع العقبات حتى يصل نادي إيروسبورت بالمستوى الذي ينافس جميع النوادي الرياضية الأخرى، كما تقدم وزير الطيران بالشكر الى العاملين بشركتي مصر للطيران للأسواق الحرة والشحن الجوى وقياداتهما علي ما يبذلوه من جهد للوصول إلى المستهدف من الايرادات والذي ساهم بشكل كبير في تحقيق الأهداف والرؤية الموضوعة ، وحثهم على بذل مزيد من الجهد خلال الفترة القادمة لتحقيق نتائج أفضل ومضاعفه الربحية.

كما استعرض المصري مع العاملين خطة دمج شركة مصر للطيران للشحن الجوي مع شركة مصر للطيران للخطوط الجوية وذلك ضمن سياسة الحوكمة وتطوير الأداء وتقليل النفقات وتعظيم الايرادات مع عدم المساس بحقوق العاملين، و أكد سيادته على ضرورة فتح أسواق جديدة تماشياً مع خطة الدمج و بذل المزيد من الجهد والعمل بشكل دائم على التطوير والتحديث لمضاعفة النتائج و تحقيق مؤشرات ايجابيه خلال الفترة القادمة، مشدداً على عدم السماح بوجود اي شركة خاسرة داخل منظومة الطيران المدني .

وفي نهاية اللقاء وجه وزير الطيران بضرورة الاهتمام بالعنصر البشرى داخل قطاع الطيران ورفع كفاءة ومستوى أداء العاملين بشكل مستمر من خلال أعلى مستويات برامج إعادة التأهيل والتدريب في مجالات الطيران المدني المختلفة ، وكذا الاهتمام بتحديث الأجهزة و المعدات للحفاظ على مستوى الخدمات والوصول إلى أعلي درجات المنافسة العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.