الأخبار

رئيس حزب التجمع: اختيار أسماء مقررى لجان الحوار الوطني ليس سهلا

كتبت : ألفت لبيب

قال سيد عبدالعال، رئيس حزب التجمع، إن عملية اختيار أسماء مقرري لجان الحوار الوطني كان أمرا صعبا على القائمين على الحوار الوطني المصري، ولكنهم قد نجحوا في إنهاء اختيار الشخصيات المتعلقة بالمحور السياسي، وسيجتمعوا مرة أخرى يوم السبت المقبل للاستقرار على باقي الأسماء من مقرري الـ3 محاور، والمقررين المساعدين.

وأضاف “عبدالعال”، خلال حوار  له ببرنامج “في المساء مع قصواء”، وتقدمه الإعلامية قصواء الخلالي، والمذاع على فضائية “CBC”، أن الأسماء التي تم الاتفاق عليها ضمن الحوار الوطني فجميعها أسماء جيدة ولديهم رغبات شديدة لإنجاح الحوار المجتمعي الوطني.

واستطرد: “المستهدف من الحوار الوطني الوصول إلى برنامج وطني للدولة كافة، وكل حزب أو هيئة أو نقابة فعليها البحث عن دورها في هذا البرنامج، ونأمل بالخروج من الحوار الوطني بتوافقات تشكل برنامج وطني عام، لا يتعارض مع ما هو قائم حاليا أو البناء من جديد، ولكن وفيه سيتم استكمال ما تم إنجازه من تنمية”.

وأوضح أن الحزب يدعوا إلى إحداث نوعا من عدالة توزيع أعباء مشروع التنمية نفسه، حيث أن مشروع التنمية لا يجوز أن يتحمله الطبقات الشعبية أو غيرها، ولكن يجب أن يتحمله الجميع، “الدولة ليها دور في ده، وعليها أن تنمي الصناعة والتجارة والإنتاج وفتح الاستثمار المحلي قبل الأجنبي، واللي مش يقدر عليه المستثمر الأجنبي تعمله الدولة، خاصة الاستثمارات الكبرى التي لا يقترب منها القطاع الخاص”.