الأخبار

Infinix الشريك الرسمي لأول بطولة للرياضات الإلكترونية للعبة FREE FIRE في مصر

كتبت : مروة ابو زاهر

 

شاركت شركة Infinix العلامة التجارية الناشئة في سوق الإلكترونيات الإستهلاكية، كشريك رسمي في أول بطولة محلية كبرى للرياضات الإلكترونية للعبة FREE FIRE في مصر،

تحت شعار “FREE FIRE: The Battle of Egypt “، والتي أقيمت تحت رعاية وحضور وزير الشباب والرياضة، وبالتعاون مع الاتحاد المصري للرياضات الإلكترونية، وشركة “جارينا”، المطور والناشر العالمي للألعاب الإلكترونية على الإنترنت، بمجمع صالات الدكتور حسن مصطفى بالسادس من أكتوبر.

 

برعاية وزارة الشباب والرياضة.. “انفينكس” تشارك في تكريم الفائزين بأول بطولة للعبة FREE FIRE في مصر

من جانبه قال الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، خلال كلمته بحفل ختام البطولة، إن صناعة الرياضات الإلكترونية تشهد تطور كبير في ضوء التطور التكنولوجي الذي يشهده العالم بشكل مستمر، ودور ذلك في التأثير على القطاع الاقتصادي، مشيراً إلى أن الرياضات الإلكترونية في مصر تشهد تطوراً كبيراً، مقدماً التهنئة لبعثة منتخب مصر للرياضات الإلكترونية لتتويجها بلقب الدورى العربى الذى أُقيم بالعاصمة السعودية “الرياض”.

وأعرب الدكتور أشرف صبحي عن سعادته بإقامة هذه البطولة، والتي تشهد إقبالاً كبيراً من النشء والشباب، مؤكدًا اهتمام الوزارة البالغ بدعم اتحاد الرياضات الإليكترونية في تنفيذ رؤيته وخططه لنشر الألعاب الإلكترونية على مستوى جميع محافظات الجمهورية، وإقامة مسابقات وبطولات كبرى بالتعاون مع مختلف الشركات المطورة والناشرة للألعاب الإليكترونية في تنظيم كبرى الفعاليات المشتركة.

 

ومن جهته رحب شريف عبد الباقي رئيس اتحاد الالعاب الكترونية، بالتعاون والتكامل بين صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وناشري الألعاب الإلكترونية في النهوض بصناعة ورياضة الألعاب الإلكترونية في مصر.

 

وأوضح رئيس اتحاد الألعاب الإلكترونية، ان التكاتف سيكون لصالح جميع الأطراف سواء مصنعي الهواتف الذكية أو ناشري الالعاب الإلكترونية أو الشباب الذي أصبح الموبايل جزء من حياتهم كما أن الهاتف القوي أصبح بديل أقل سعراً وأعلى جودة لأجهزة الألعاب المكلفة وهو ما دفع ناشري الألعاب الإلكترونية لتطوير نسخ خصيصاً للهاتف الذكي إدراكاً منهم لانتشاره بين الشباب، والتي اصبحت تمثل حوالي 60% من دخل صناعة الألعاب الإلكترونية.

 

وأكد عبد الباقي، أن الاتحاد يحيي هذه الخطوة ويرحب بالتعاون مع ناشري الألعاب الإلكترونية، وصناع الهواتف الذكية في دورات أخري، مؤكداً على ضرورة قيام تلك الشركات بتظيم دورات تدريبية للشباب ليس فقط على الرياضة الإلكترونية، ولكن أيضاً على تطوير الألعاب الإلكترونية والوظائف التي تقوم عليها هذه الألعاب.

 

وكانت ساهمت Infinix كشريك رسمي للعبة FREE FIRE في تزويد اللاعبين بعدد 50 هاتف ذكي من هواتف انفينكس المتميزة في مجال الالعاب لاستخدامها في اللعب على مدار مبارايات البطولة التي بلغت قيمة جوائزها 500 ألف جنيه.

 

كما أجرت Infinix سحب بين الشباب الذين حضروا لمشاهدة جوالات المسابقة من كافة محافظات الجمهورية والتي أسفرت عن فوز 3 من الحاضرين بهواتف ذكية من انفينكس و5 أخرين بسماعات بلوتوث.

 

وتعتبر شركة Infinix أن دعم صناعة الإلعاب الإلكترونية جزء لا يتجزء من دعم صناعة الهواتف الذكية ، لارتباط الصناعتين الوثيق والذي ظهر خلال الفترة الماضية من خلال اهتمام الشركة بتطوير هواتفها الذكية وتزويدها بأحدث وأقوي المعالجات التى تشغل الألعاب الثقيلة لتوفير تجربة مستخدم فريدة.