الأخبار

وزير التنمية المحلية يشيد بجهود الأجهزة المعنية بالمحافظات خلال المرحلة الأولى لإزالة التعديات

كتب/ سعد الشافعى

قال اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية ، إن جهود الأجهزة التنفيذية وجهات الدولة المختلفة نجحت خلال المرحلة الأولى من الموجة 20 في استرداد 3.3 مليون متر مربع بعد إزالة 8871 مبنى مخالف على أملاك وأراضى الدولة ، وإزالة 1791 حالة تعدي على الأراضى الزراعية على مساحة 3800 ألف فدان .

 

تلقى اللواء هشام آمنة تقريراً من غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة عن الجهود التى قامت بها المحافظات بالتعاون مع قوات إنفاذ القانون والأجهزة المعنية الأخرى خلال المرحلة الأولى من تنفيذ الموجة الـ20 لإزالة التعديات علي أملاك وأراضي الدولة والأراضى الزراعية والتي انطلقت في 13 أغسطس الجارى واستمرت حتى أول سبتمبر الجارى وذلك تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية بالحفاظ على أملاك الدولة وإزالة التعديات عليها وفرض هيبة الدولة على أراضيها وتطبيق القانون وفى إطار تنفيذ توجيهات اللجنة العليا لاسترداد الاراضى برئاسة المهندس شريف إسماعيل مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية.

 

وأشاد وزير التنمية المحلية بجهود محافظات الشرقية والوادى الجديد والجيزة وأسيوط خلال المرحلة الأولى من موجة الإزالات الـ20 حيث أشار تقرير غرفة العمليات إلى أن الوادى الجديد نجحت في إزالة 15 حالة مبانى على مساحة 1116 متر مربع وإسترداد 1132 فدان أراضى زراعية بإجمالي 53 حالة ، كما نجحت محافظة الشرقية في استرداد 1131 فدان بإجمالى 404 حالة وكذا إزالة 1011 حالة مبانى مخالفة على مساحة 151 ألف متر مربع ، كما نجحت محافظة أسيوط في استرداد 551 فدان بإجمالى 194 حالة تعدي و إزالة 974 حالة مبانى على مساحة 91 ألف متر مربع ، وفى الجيزة نجحت جهود المحافظة في إزالة 250 حالة مبانى مخالفة على 12 ألف متر من أملاك الدولة ، واسترداد 501 فدان أراضى زراعية بإجمالى 78 حالة ، وفى محافظة قنا نجحت جهود الأجهزة التنفيذية في إسترداد 130 فدان أراضى بإجمالى 109 حالة زراعة و إزالة 434 حالة مبانى على مساحة 70 ألف متر مربع .

 

كما أشاد اللواء هشام آمنة، بالجهود التى قام بها المحافظين والقيادات التنفيذية وكافة الأجهزة المعنية بالمحافظات خلال المرحلة الأولى لإزالة التعديات على أراضى وأملاك الدولة واسترداد حق الشعب.

 

ووجه ” آمنة ” باستمرار جهود المحافظات في مواجهة كافة أشكال التعديات على الأراضى الزراعية وأملاك الدولة في المهد والتصدى بحسم لأى محاولات من المواطنين بالبناء المخالف أو التعديات على الأراضى الزراعية خاصة خلال أيام العطلات والأجازات الرسمية واتخاذ الإجراءات القانونية تجاه المخالفين.

 

وأكد اللواء هشام آمنة أن الدولة جادة في التصدي بكل حسم للتعديات على الأراضى الزراعية وأملاك الدولة و لا تملك رفاهية وجود تعديات جديدة على أي مساحة من الأراضى الزراعية بالمحافظات في ظل تداعيات التحديات الاقتصادية الحالية في العالم، مؤكداً أنه سيتم البدء في تقييم أداء رؤساء المدن والمراكز والوحدات القروية خلال الفترة الحالية بناءً على معدلات الإنجاز في إزالة التعديات والمخالفات على أملاك وأراضي الدولة ومنع أي تعديات على الأراضى الزراعية و تحقيق المستهدف من الموجة الـ20 و إزالة التعديات والمخالفات على نهر النيل والمجارى المائية والأراضي الزراعية.

 

وشدد وزير التنمية المحلية، على أنه لا تسامح مع أي تقصير أو تخاذل من قيادات الإدارة المحلية في التعامل مع هذا الملف المهم للحفاظ على الرقعة الزراعية ومنع تبوير أي أراضى بالبناء المخالف عليها واتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه المقصرين .

 

وأوضح اللواء هشام آمنة، أن وحدة المتغيرات المكانية الموجودة بالمحافظات بالتنسيق مع باقى الجهات المعنية بهذا الملف تقوم برصد أي تغيير يحدث على الأراضى الزراعية أو البناء المخالف ويجب التحرك السريع لإزالته في المهد بالتعاون مع الوحدات المحلية ورؤساء المراكز والمدن .

 

كما طالب وزير التنمية المحلية القيادات المحلية بالمرور اليومي على بالقرى والمدن والمراكز والتنسيق مع مسئولي الزراعة وحماية الأراضى لرصد أي محاولات للتعدي ومنعه في المهد .

 

وأضاف ” آمنة ” أن هناك متابعة مستمرة من رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء لهذا الملف الحيوي والمهم ، وتنسيق  مع لجنة استرداد أراضى الدولة برئاسة المهندس شريف إسماعيل مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية الإستراتيجية وباقى الوزارات المعنية لإزالة أية تعديات يتم رصدها فى المهد ، والتصدي بكل حزم لكافة أشكال التعديات على أرض المحافظات واتخاذ الإجراءات القانونية تجاه المخالفين ، وعدم ا…