الأخبار

وزيرة الهجرة تلتقي عددًا من ممثلي ورموز ورؤساء الجاليات المصرية في كل من فرنسا وألمانيا وإيطاليا وأمريكا

كتبت: ألفت لبيب

عقدت السفيرة سها جندي وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، عددًا من اللقاءات بمجموعة من ممثلي ورموز ورؤساء الجاليات المصرية في عدد من الدول، ضمن استراتيجية وزارة الهجرة لتعزيز التواصل مع الجاليات المصرية بالخارج، حيث استقبلت الوزيرة كلا من علاء ثابت رئيس الجالية في ألمانيا، صالح فرهود رئيس الجالية في فرنسا، ونشأت زنفل نائب رئيس النادي الثقافي في نيويورك، جون جميل شوقي من أمريكا، بحضور الدكتور فريدي البياضي عضو مجلس النواب، وكذلك مجدي فلتس، خيري حسن، ياسر المنسي، من المصريين المقيمين في إيطاليا؛ للتشاور حول عدد من احتياجات الجالية المصرية في هذه البلدان.

من جانبها، أكدت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، عزم وزارة الهجرة على المضي قدما في تعزيز التواصل مع الجاليات المصرية كافة، في مختلف دول العالم، بهدف الوقوف على احتياجات الجالية بشكل دقيق والعمل على تلبية تلك الاحتياجات بالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات الصلة، بما يخدم صالح المواطن المصري بالخارج مؤكدة وقوف وزارة الهجرة على مسافة واحدة من كافة الكيانات وممثلي الجاليات.

كما ثمنت وزيرة الهجرة الدور الفاعل والمؤثر لرؤساء ورموز الجاليات المصرية بالخارج ودور الدبلوماسية الشعبية ومواقفهم الوطنية في مختلف المناسبات، لدعم القضايا الوطنية، والترويج لرؤية الدولة للمصرية بالخارج، مشيرة إلى أهمية مؤتمر الكيانات الذي يعقد سنويا ويعد محفلا سنويا لجمع المصريين بالخارج والاستماع لمطالبهم واحتياجاتهم وطرح افكارهم البناءة.

وأكدت وزيرة الهجرة أهمية التواصل مع الوزارة ودورها في الاهتمام بكل التفاصيل المتعلقة بالجاليات، موضحة حرص فريق العمل بالوزارة على سرعة الرد على أي استفسار ومواجهة التحديات التي تعرض على المسئولين، وحل أي مشكلات تتعرض لها الجاليات المصرية في أي دولة.

شهدت هذه اللقاءات التشاور حول عدد من احتياجات الجالية المصرية في كل من إيطاليا وفرنسا وألمانيا وكذلك نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، للعمل على تلبية هذه الاحتياجات بالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات الصلة، وتم توجيه دعوة للسيدة الوزيرة للمشاركة في معرض تصدير العقارات والترويج لمجالات الاستثمار والمزمع إقامته الشهر القادم في الولايات المتحدة الأمريكية، برعاية وزارتي الهجرة والإسكان؛ بهدف تشجيع المصريين للاستثمار في سوق العقارات المصري.

كما طالب رموز الجاليات بتعزيز التواصل مع الاتحادات والكيانات ومزيد من التيسيرات لأبناء الجيلين الثاني والثالث فيما يخص استخراج الأوراق الثبوتية المصرية، مشيدين بما تقوم به وزارة الهجرة لتعزيز التواصل مع الجاليات.

كما أكدوا حرصهم على التواصل المستمر مع وزارة الهجرة لنقل الصورة الحقيقية لما يحدث في مصر، مؤكدين أن مصر تشهد طفرة حقيقية في مختلف المجالات وأنهم يحرصون على تأكيد الصورة الإيجابية في كل المحافل بالخارج.