الأخبار

وزير الصحة: القيادة السياسية تولي اهتمامًا كبيرًا بالتأمين الصحي الشامل..

 

 

اجتمع الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان،  بمجلس ادارة الهيئة العامة للرعاية الصحية برئاسة الدكتور احمد السبكي ، بمقر ديوان عام الوزارة.

 

يأتي ذلك في إطار متابعة الملفات الصحية لكافة قطاعات الوزارة، وتقديم جميع سبل الدعم، وفقًا لاحتياجات كل قطاع على حدة، إلى جانب متابعة أعمال التطوير ورفع الكفاءة، ومعدلات الإنجاز في المنشآت الصحية التابعة لهيئة الرعاية الصحية، والعمل على تذليل أي عقبات تواجهها.

 

في بداية الاجتماع، تقدم الوزير بالشكر لكافة الفرق الطبية العاملة بالمنشآت الصحية التابعة لهيئة الرعاية الصحية ، على جهودهم المبذولة لتقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين، موضحا أن الهيئة العامة للرعاية الصحية تُعد امتدادًا وذراعًا أساسيًا للوزارة، مشيدا بالنجاح الذي حققته المنشآت الصحية المعتمدة في محافظات المرحلة الأولى (بورسعيد، الإسماعيلية، جنوب سيناء، الأقصر، السويس).

 

واستمع الوزير إلى شرح مفصل من الدكتور أحمد السبكي، عن الإنجازات التي حققتها الهيئة، في 156 منشآة، بسعة 1514 سريرا، قدمت 13 مليون و976 ألف خدمة لـ 4 ملايين و647 ألف مواطن، بينهم مليون و892 ألف منتفع تلقوا الخدمة في العيادات الخارجية، و214 ألف و418 منتفع خضعوا لعمليات جراحية دقيقة، إلى جانب 6 ملايين و252 ألف مواطن تلقوا خدمات الرعاية الأولية.

 

وأشار الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إلى تأكيد الوزير على الاهتمام والدعم الكبير الذي توليه القيادة السياسية لمنظومة التأمين الصحي الشامل، لضمان حصول كل مواطن على حقه في تلقي خدمة صحية لائقة، مضيفا أن الوزير ناقش خطة تنشيط السياحة العلاجية باعتبار منشآت الهيئة من أفضل مقاصد السياحة العلاجية في مصر.

 

وأضاف أن الوزير وجه بضرورة الاستفادة من  الأطباء المتميزين من المصريين العاملين في الخارج للعمل بمستشفيات هيئة الرعايةالصحية-بنظام التعاقد- وذلك بالتعاون مع وزارة الهجرة والجهات المعنية، بهدف تقديم خدمات صحية ذات جودة عالية.

 

وأكد «عبدالغفار» أن الوزير بحث وضع بروتوكول علاجي موحد في مجال الطب الطبيعي، مؤكدا على تدريب ورفع كفاءة الفرق الطبية، باستمرار تقديم الدورات التدريب للأطباء وأطقم التمريض وكافة العاملين بمنشآت الهيئة، مع ضرورة عمل تقييم شهري، لإعادة تأهيل ورفع كفاءة العاملين.

 

وأوضح «عبدالغفار» أن الوزير أكد أهمية التعاون والتعاقد مع القطاع الخاص في إدارة خدمات الرعاية الصحية المقدمة للمواطنين، بما يضمن تحسين الخدمات الصحية، ويساهم في زيادة رضاء المنتفعين عن الخدمة الطبية، موجهًا بعمل نموذج تقييم «استبيان» لقياس رضاء المترددين على مستشفيات الهيئة، والعمل على تذليل أي عقبات قد تواجه المنتفعين، ورفع جودة الخدمة الصحية.

 

ولفت «عبدالغفار» إلى أن الوزير بحث ملف الزيادة السكانية، ووجه بضرورة التوزيع العادل للأطباء بجميع التخصصات الطبية على كافة مستشفيات محافظات المرحلة الأولى للتأمين الصحي الشامل، كما اطلع على مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية وأكياس الدم بكافة الفصائل بجميع مستشفيات الهيئة، بمحافظات المرحلة الأولى.