الأخبار

بالصور .. جدارية عملاقة من نفايات البلاستيك

هل فكرت يوما، في الكمية التي تستهلكها من المنتجات البلاستيكية أو  المعبأة في مغلفات من البلاستيك؟

الفنان دانيال ويب المقيم في مارجيت أجاب على السؤال من خلال خطة تستغرق عاملا كاملا، حيث بدأ في جمع النفايات البلاستيكية في 1 يناير 2017، بداخل شقته التي تركها لهذا الغرض، وقد فكر في تجميعها على هيئة  لوحة جدارية للنفايات  التي تم إنقاذها وأسماها “كل يوم بلاستيك ” “Everyday Plastic”.

لم يقم ويب بإلقاء قطعة واحدة من البلاستيك – لا على شكل زجاجة، أو ملصق ملابس أو رزمة واضحة. وكانت النتيجة 22 كيساً من أكياس البلاستيك، وهو أمر يتسم بالواقعية، مع الأخذ في الاعتبار أنه جاء من شخص واحد فقط.

جاءت فكرة المشروع عندما كان ويب يجري على طول ساحل مارجيت في إحدى الليالي، وشاهد “كميات هائلة من النفايات البلاستيكية التي اجتاحتها الأمواج”. ويشرح قائلاً: “كانت هناك عاصفة في الليلة السابقة، ولقد جعلني هذا أفكر: كم من البلاستيك يجتاح البحار؟  هل أعيد تدوير ما يكفي؟ كم من القمامة يمكن لشخص واحد أن ينتجها بمفرده؟

يقول ويب: ” بدأ بالأمر كمجرد تجربة، وارتقى ليصبح هدفا لرفع مستوى الوعي”. النتائج صادمة بقدر ما هي الحقيقة، وبمساعدة مصور فوتوغرافي يعيش في الولايات المتحدة الأمريكية، استطعت أن أطلع المشاهدين على ما يشبه استخدام البلاستيك لمدة عام.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.