الأخبار

خالد ميري: البابا تواضروس أغلق أبواب الفتنة.. فيديو

كتبت: ألفت لبيب

قدم الإعلامي خالد ميري، العزاء في ضحايا حادثة حريق كنيسة أبو سيفين بحي إمبابة بالجيزة والتي راح ضحيتها 41 شخصا وأصيب 16 آخرين.

وأضاف خالد ميري، خلال برنامج «كلمة السر» على قناة صدى البلد، أن حادثة كنيسة أبو سيفين علمتنا درسا عظيما بأنه لا توجد فتنة طائفية في الجمهورية الجديدة.

ووجه الإعلامي خالد ميري، الشكر إلى قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، الذي أغلق أبواب الفتنة على أشخاص كانوا يريدون تأجيجها.

وكشف خالد ميري، أن الرئيس السيسي كان أول من تحدث عن الحادثة ووجه أجهزة الدولة بسرعة التحرك لنقل المصابين وإطفاء الحريق، وتقديم الإعانات العاجلة لأسر الضحايا، وبدأت الهيئة الهندسية للقوات المسلحة على الفور في ترميم الكنيسة.

وبين الإعلامي خالد ميري أنه «لا نريد البكاء على أي مصريين مرة أخرة ويجب الحذر من التجمعات في أي مكان سواء نواد أو أماكن مغلقة».

https://www.youtube.com/watch?v=V RsHH9iOjVM

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.