الأخبار

وزيرة الهجرة تلتقي ممثلي كيانات مصرية بالخارج استعدادا لعقد المؤتمر الثالث للكيانات

كتبت: مروه أبوزاهر

وزيرة الهجرة: الدولة تقف على مسافة واحدة من جميع الكيانات

السفيرة نبيلة مكرم: ثورة 30 يونيو منحت المصريين بالخارج حقوقهم في كل الاستحقاقات

مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات يستعرض أبرز محاور المؤتمر الثالث للكيانات المصرية بالخارج

في إطار الاستعدادات لإطلاق النسخة الثالثة من مؤتمر الكيانات المصرية بالخارج، والمقرر انعقاده أغسطس المقبل، التقت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، عددا من ممثلي الجاليات والكيانات والنوادي المصرية بالخارج؛ افتراضيا عبر تطبيق زووم، للوقوف على مقترحاتهم حول محاور المؤتمر، بحضور السفير عمرو عباس، مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات، وذلك في مقدمة لقاءات سيتم عقدها مع ممثلي الكيانات والأفراد المسجلين لحضور المؤتمر.

من ناحيتها، قدمت وزيرة الهجرة تهانيها للمصريين بالخارج، بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو، والتي جنى المصريون بالخارج ثمارها بعودة وزارة الهجرة، ومنحهم كافة الحقوق السياسية، بجانب تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بتسخير الجهود لحل مشكلات المصريين بالخارج، وتلبية احتياجاتهم في ظل الجمهورية الجديدة.

وأوضحت الوزيرة أنه سيتم تنظيم لقاءات دورية مع باقي الجاليات والكيانات التي سجلت لحضور المؤتمر، مؤكدة أن الدولة تقف على مسافة واحدة من جميع الكيانات، وأن علينا العمل معا لتعظيم الاستفادة من دور القوى الناعمة المصرية بالخارج.

وفي السياق ذاته، أوضح السفير عمرو عباس، مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات، أن النسخة الحالية من المؤتمر شهدت إقبالا كبيرا من الجاليات المصرية بالخارج، ما يؤكد سعيهم الدؤوب لخدمة الوطن، والإسهام في جهود التنمية المنتشرة في ربوع مصر.

وكشف عباس عن عدد من محاور المؤتمر، والذي من المقرر أن يناقش الدور الثقافي وأهميته للمصريين بالخارج، وأهمية دعم النابغين، وكذلك الترويج لفعالياتنا ومبادراتنا الثقافية ومنها المبادرة الرئاسية “اتكلم عربي”.

وتناول السفير عمرو عباس أهمية التأمين على المصريين بالخارج، والحاجة للتوعية بأهمية الاشتراك في وثيقة التأمين على المصريين بالخارج، والتي أطلقتها الوزراة في يناير 2022، بموجب بروتوكول مع هيئة الرقابة المالية ومجمعة التأمين، سبتمبر 2021، وإتاحتها عبر الرابط: https://epti-egy.org/ep/.

وفي سياق حديثه، استعرض عباس الفرص الاستثمارية التي تتيحها الدولة المصرية، والتسهيلات المقدمة للمصريين بالخارج، وكذلك جهود التنسيق مع المؤسسات المعنية لتسهيل الاستثمار في البورصة المصرية، وتسهيل حركة التحويلات النقدية من الخارج.

ومن ناحيتهم، ثَمّن ممثلو الجاليات جهود وزارة الهجرة في ربط المصريين بالخارج بالوطن، وكذلك الجهود الرامية إلى تعزيز هويتنا الثقافية والحضارية في مختلف المجالات، وكذلك جهود التنمية والاستثمار في ربوع الوطن.

وأعرب ممثلو الكيانات المصرية بالخارج، أنهم سيحرصون على الترويج لوثيقة التأمين للمصريين بالخارج، والتي تشمل نقل الجثامين، ليستفيد منها المشتركون في أوقات الكوارث، وهو ما كان مشكلة مؤرقة للجميع قبل إطلاق تلك الوثيقة.

واختتمت وزيرة الهجرة حديثها بالتأكيد على أن المؤتمر سيشهد حلقات نقاشية موسعة، بحضور ممثلي وزارات ومؤسسات الدولة، للرد على استفسارات للمصريين بالخارج وسبل تنفيذ اقتراحاتهم، لتعظيم التبادل التجاري والسياحي ودعم القوى الناعمة المصرية، لتحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.