رياضة

هينتيرجير مدافع آينتراخت فرانكفورت الألماني يقرر الاعتزال

قرر المدافع النمساوي مارتن هينتيرجير، لاعب فريق آينتراخت فرانكفورت الألماني لكرة القدم، إنهاء مسيرته وذلك بعد إنهاء عقده من جانب ناديه الفائز ببطولة الدوري الأوروبي الموسم الماضي.

وقال هينتيرجير 29 عاما في بيان أصدره النادي اليوم الخميس، إنه كان يفكر في إنهاء مسيرته الكروية منذ الخريف الماضي ليقرر اتخاذ الخطوة في الوقت الحالي.

واعتذر اللاعب صاحب الشعبية الواسعة لدى جماهير الفريق عن الجدل الذي دار مؤخرا بخصوص شريكه السابق هاينريش سيكل، والذي كان عضوا سابقا بمجلس مدينة جراتس والحزب الشعبوي اليمني والذي قام باستئجار مقر لحركة الهوية اليمينية المتطرفة.

وقال هينتيرجير، في بيان النادي: “في الخريف الماضي فكرت للمرة الأولى في الاعتزال”.

وأضاف: “لقد استمتعت بالفوز بالدوري الأوروبي كثيرا لأنني أعلم أنه سيكون آخر وأكبر انتصار لي مع الجماهير الرائعة في المدينة، والتي أصبحت بمثابة بيتي الثاني”.

وبالنظر إلى علاقته مع سيكل والتي دارت حول بطولة لكرة القدم تعرف باسم “كأس هينتي”، قال اللاعب النمساوي إن الأزمة لم تؤثر عليه إلا فيما بعد.

وأضاف اللاعب النمساوي: “ربما كنت عاطفيا بعض الشيء وانطلقت مني الكلمات وأدت إلى انزعاج البعض وأنا أود الاعتذار عن ذلك، أنا أسف للغاية وأقولها مرة أخرى بوضوح شديد، أنا أدين الأفكار اليمنية بشدة وغير المتسامحة بأقوى عبارات ممكنة”.

من جانبه قال ماركوس كروش، عضو مجلس إدارة النادي لشئون الرياضة: “مارتن هينتيرجير قام بالكثير من الأشياء العظيمة مع آينتراخت فرانفكورت في السنوات الماضية وساهم بشكل كبير في تطور مستوى النادي”.

وأضاف: “قرار مارتن كان غير متوقع بالنسبة لنا، لكنه أوضح لنا أسبابه بطريقة مقنعة ، ولذلك لم يكن أمامنا سوى الامتثال لتلك الرغبة الرياضية المؤلمة بالنسبة لنا والتي نتفهمها كثيرا رغم  ذلك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.