اتصالات وتكنولوجيا

“وطن رقمي7 ” يناقش دور المرأة كمحرك رئيسي في عملية التنمية

كتبت: مروه أبوزاهر

وطن رقمي7 ” يناقش دور المرأة كمحرك رئيسي في عملية التنمية بالاعتماد علي التحول الرقمي , بالقاهرة , 20 يونيو 2022.

حيث ناقشت جلسة “المرأة محرك رئيسي في قاطرة التحول الرقمي” والتي عقدت خلال فعاليات معرض ومؤتمر “وطن رقمي 7 ” الذي تنتهي فعالياته اليوم الإثنين الموافق 20 يونيو مقترحات سيدات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والفرص التي تحتاجها التحول الرقمي للسيدات للعمل والمشاركة في عملية التنمية التي تحدث بسبب حلول التكنولوجيا ووسائل الاتصالات.

و أكدت الدكتورة ريم بهجت، رئيسة جامعة مصر للمعلوماتية أن الجامعة تشجع مفهوم ريادة الأعمال وافكار العمل الحر الذي يعتمد على الإبداع الدائم والابتكار وذلك في عدد من التخصصات التكنولوجية مثل إدارة الأعمال والذكاء الاصطناعي والتسويق الرقمي وغيرها ولكن في مختلف التخصصات التي يتم دراستها يتم دعم مفهوم ريادة الأعمال والابتكار.

وأشارت إلى أن هناك التوجه العام في الدولة المصرية لدعم المرأة في العمل الحر وريادة الأعمال ليس فقط في المجالات التكنولوجية ولكن في كل المجالات وهذه الأفكار ظهرت مؤخرًا في توجهات الشبكات الإجتماعية .

ومن جانبها ، قالت المهندسة أماني ربيع، نائب الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” إن كل البرامج المدعومة من “ايتيدا” يتم تنفيذها على مستوى الجمهورية وبعد أحداث فيروس كورونا (كوفيد 19 ) شهدت طفرة في انتشار هذه البرامج والقدرة علي الوصول بشكل أفضل لكل مواطن في بيته وهو ما دعم مفهوم الدراسة والعمل عن بعد الأمر الذي دعم المرأة بشكل كبير.

وتابعت : لدينا برنامج “هي رائدة” داخل هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات استفاد منه أكثر من 600 سيدة وهذا البرنامج كان من ضمن الطفرة التي حدثت بسبب إجراءات كورونا الإحترازية والتأكيد على ضرورة التباعد الاجتماعي.

كما يوجد لدينا مبادرة “مستقبلنا رقمي” والتي تدعم العديد من قصص النجاح لعدد كبير من السيدات علي مستوى الجمهورية ، فضلا عن برنامج التعلُم عن بعد ، حيث استفادت من مبادرة “مستقبلنا رقمي” أكثر من 200 ألف شخص منهم حوالي 35 % من السيدات وهو برنامج للتعلُم عن بعد.

وأشارت إلى أن برامج الهيئة تراعي العدالة في الفرص المتاحة لسيدات مصر علي مستوى الجمهورية وبالتالي فإن البرامج التي نقوم بتنفيذها في “ايتيدا” تخدم السيدات في أي محافظة.

وقالت المهندسة مروة عباس، المدير العام لشركة IBM مصر أن IBM تحرص دائما علي أن تكون شريك للحكومة المصرية في كافة برامج التحول الرقمي والتكنولوجيا ، مشيرة إلى كونها أول سيدة تقوم بإدارة الشركة في مصر وهو ما يعكس اهتمام شركتنا بالسيدات وتفوق سيدات مصر كعنصر فاعل في المجتمع.

وأشارت إلى أن كافة الشركات العالمية تحرص عادة على تواجد نسبة محددة للسيدات في كل أقسام العمل ليس فقط في مصر ولكن في كل مكان في العالم.

وأشارت إلى أن IBM تستهدف الوصول إلى تدريب 30 مليون شخص علي مستوى العالم قبل نهاية عام 2030 ومما لاشك فيه أن للسيدات تواجد كبير في تنفيذ هذا الهدف وبما يخدم عملية التنمية المستدامة.

وأوضحت المهندسة انجي الصبان، الرئيس التنفيذي لشركة فيكتوري لينك أن الشركة لديها برنامج لتدريب السيدات بعد التخرج من الجامعة لتأهيلهن لسوق العمل.

كما أطلقت الشركة مبادرة “واحدة جديدة” لسرد قصص نجاح السيدات الملهمات وتجاربهن الناجحة في سوق العمل وفي الحياة بشكل عام بهدف الوصول إلي كل السيدات والفتيات حديثات السن في المجتمع المصري والعربي ، حيث يتم حاليا إصدار كتاب يضم عدد كبير من قصص نجاح السيدات في مصر تحت رعاية وزارة التضامن ومن المقرر أن يصدر هذا الكتاب سنويًا مزودًا بعشر قصص لسيدات مصريات نجحن في مجالات أعمالهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.