الأخبار

بالصور: عجوز وزوجته يتلقيان باقة زهور مرعبة.. ماذا حدث؟

ليس هناك أجمل من أن تتلقى باقة من الزهور الجميلة  من أي شخص في أي مناسبة، لكن قد يتبدل الشعور لو كانت هذه الزهور تحمل رائحة الموت.

استيقظ الزوجان على  باقة ورود مهداة من سارق طعن حتى الموت على يد متقاعد، كان يدافع حينها عن زوجته.

فتوفي السارق “هنري فنسنت”، 37 عاما، على اثرها وذلك بعد أن طعنه العجوز ” ريتشارد أوزبورن بروكس”  البالغ من العمر 78 عاما خلال محاولة السطو على منزله في هيت غرين.

 

وألقي القبض على أوزبورن بروكس للاشتباه في ارتكابه جريمة قتل بعد المحاولة الفاشلة ولكن تم إطلاق سراحه في وقت لاحق بعد  تعاطف الجمهور معه .

حيث وقع ما يقرب من 20000 شخص عريضة تدعو إلى تعليق التحقيق، في حين تم جمع أكثر من 7000 جنيه إسترليني لدفع تكاليف قضيته.

إلا أنه يبدو أن هناك شخص ما لم يعجبه ما آلت إليه الأمور، فترك باقة من الزهور مربوطة بزاوية خشبية، في مسرح الجريمة بالقرب من المنزل المكون من ثلاث غرف، مع بطاقة كتب عليها ” كان لديه قلب من ذهب” و” بارك الله فيك، ومنحك السلام في السماء”

وتتصاعد الآن المخاوف  على سلامة المتقاعد وزوجته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.