الأرشيف

وزير السياحة والآثار يصدر ثلاثة قرارات وزارية بالتكليف لشغل عدد من الوظائف القيادية بالوزارة

أصدر الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، اليوم، ثلاثة قرارات وزارية بالتكليف لشغل عدد من الوظائف القيادية بالوزارة، حيث قام بتكليف كل من السيد محمد عامر بالقيام بأعمال ومهام وظيفة رئيس الإدارة المركزية للمنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية بالوزارة، والسيدة سامية سامي بالقيام بأعمال ومهام وظيفة رئيس الإدارة المركزية لشركات السياحة بالوزارة، وكذلك السيد أحمد يوسف بالقيام بمهام وظيفة الوكيل الدائم لوزارة السياحة والآثار، بجانب عمله كمساعد للوزير، وتأتي هذه القرارات الثلاث لحين شغل تلك الوظائف بالطرق المقررة قانوناً.

وتأتي هذه القرارات في إطار تشجيع الشباب من أبناء الوزارة وتمكين الكفاءات بها والاعتماد على الكوادر المتميزة من ذوي الخبرة لترقي المناصب القيادية واكتساب الخبرات والمهارات الإدارية بما يساهم في النهوض بمنظومة العمل داخل الوزارة.

جدير بالذكر أن السيد محمد عامر كان يشغل مدير الإدارة العامة للرقابة والتفتيش على المنشآت الفندقية بالوزارة، ويعد من الكوادر الشبابية الناجحة في الوزارة، حيث التحق بالعمل داخل الوزارة بداية عام 2002 ضمن دفعات أوائل الخريجين، وعمل بجميع الإدارات العامة للتفتيش علي الفنادق مروراً برئاسة وحدة التقييمات الجديدة للفنادق ووضع معايير ومواصفات تصنيف الفنادق بالاشتراك مع خبراء منظمة السياحة العالمية والاتحاد المصري للغرف السياحية، كما تولى رئاسة العديد من المكاتب الفنية لرؤساء الإدارات المركزية ومكتب رئيس قطاع المنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية على مدار ١٥ عاماً، كما أن له العديد من المشاركات الفنية في إعداد القرارات الفنية والتي تنظم العمل الفندقي بقطاع المنشآت الفندقية والسياحية، كما تم إيفاده الى العديد من الدول العربية والأوروبية والأسيوية في بعثات رسمية للحصول على الدورات التخصصية، كما حصل علي العديد من الدورات التدريبية من عدد من الجهات الحكومية وبعض المنظمات الدولية في مجال الرقابة والتفتيش على الفنادق والمنشآت السياحية.

أما السيدة سامية سامي والتي كانت تشغل القائم بأعمال الوكيل الدائم لوزارة السياحة والآثار، التحقت بالعمل بوزارة السياحة عام ١٩٩١ بمكتب الوزارة بميناء القاهرة الجوي، حيث أسند لها العديد من المهام والمسئوليات والعديد من الوظائف الإشرافية، فقد تم تعيينها مدير عام لمكتب الوزارة بالمطار، ثم رئيساً للإدارة المركزية للمكاتب الداخلية، حتى شغلت منصب القائم بأعمال رئيس قطاع الأنشطة السياحية والمكاتب الداخلية بالوزارة، وهي حاصلة على ليسانس الآداب قسم اللغة الانجليزية بجامعة القاهرة، وقد تلقت العديد من الدورات التدريبية الهامة في مجالات إدارة الأعمال والعلاقات العامة والترجمة من الجامعة الأمريكية، وكما اجتازت برنامج الشهادة المهنية في تحسين خدمات التمثيل السياحي، وProfessional Certificate In Improving Touristic Representation Services بالجامعة الأمريكية وعدة دورات تخصصية أخري في مجال السياحة، كما حصلت على شهادة إدارة جودة الخدمة بالمطارات من مجلس المطارات الدولي (ACI) بجنيف.

وعن السيد أحمد يوسف فهو يشغل مساعد وزير السياحة والآثار لشئون التنشيط السياحي، وكان مُكلف بأعمال الرئيس التنفيذي الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي بداية من أبريل ٢٠١٨ بجانب عمله مساعد للوزير لمدة ثلاث سنوات ونصف، وشارك في الكثير من الأعمال الترويجية المختلفة ما بين تنظيم أحداث داخلية وخارجية، وإطلاق حملات مشتركة مختلفة، وإعلانات مهنية، ومعارض، كما أنه يتمتع بمهارات وخبرات تسويقية وإدارية ومالية حيث عمل أكثر من ١٦ عاماً في قطاع التسويق وتطوير الأعمال بشركات القطاع الخاص للعلامات التجارية العالمية، والشركات الأجنبية متعددة الجنسيات، كما قام بقيادة وإدارة فرق العمل والمشاريع وتخطيط وإدارة العلامات والحملات التجارية، وعمل على وضع الاستراتيجيات والسياسات العامة وتخطيط وإدارة الحملات التسويقية والترويجية، وكذلك تطوير وإدارة وتحديث المنتجات، وهو حاصل على ماجستير في ادارة الاعمال، بالإضافة الى العديد من شهادات التدريب الإدارية والتسويقية، واستراتيجيات الإدارة والتسويق ومهارات تطوير القدرات المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.