الأخبارالحدثتقنيةتلفزيونشركاتمحافظات

البحوث الفلكية: لا خطورة على الأراضي المصرية من زلزال كريت

قال الدكتور جاد القاضي رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن المعهد سجل اليوم، الأربعاء، من خلال شبكات محطات الشبكة القومية للزلازل هزة أرضية بقوة 5.9 ريختر في تمام الساعة السابعة وثماني دقائق في كريت، وكان مركزه على عمق 50 كم تحت سطح الأرض، وهو ما جعل الشعور بهذه الهزة يصل إلى القاهرة وبعض مدن الدلتا.

وأضاف القاضي خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «صباح الخير يا مصر»، المُذاع على القناة الأولى، والفضائية المصرية، من تقديم الإعلاميين أحمد عبدالصمد ومنة الشرقاوي: “قوة الزلزال في مصر وصلت إلى 5 وربع ريختر.

 أي أنها قلت عما حدث في كريت، بسبب الزمن الذي استغرقته الموجات الزلزالية للانتشار من مركز الزلزال حتى وصلت إلى أماكن ممختلفة في مدن الجمهورية”.

وتابع رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية: “لا خطورة من الزلزال على الأراضي المصرية لأنه يبعد عن أقرب منطقة من الحدود المصرية بنحو 350 كم، لأن توابعها ضعيفة.

 والبصمة الزلزالية لزالزل شرق المتوسط مدتها تتراوح من 4 إلى 10 ثوانٍ، والشعور بها يختلف من فرد لآخر على حسب المكان المتواجد فيه وظروفه، فلو كان هناك شخص يقطن في الدور الأرضي، فإن شعوره سيكون مختلفه عن القاطنين في الأدوار العليا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق